الصفحة الرئيسية » » الضوء "الأزرق" يعالج الضعف الجنسى وقد يكون بديلاً للحبة "الزرقاء"

الضوء "الأزرق" يعالج الضعف الجنسى وقد يكون بديلاً للحبة "الزرقاء"

سلطت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية الضوء على أحدث صيحة لعلاج ضعف الانتصاب، وذلك وفقاً لدراسة طبية حديثة أشرف عليها باحثون سويسريون، حيث أشارت أن الضوء "الأزرق" قد يستخدم مستقبلاً لعلاج الضعف الجنسى وقد يغنى تماماً عن الحبة "الزرقاء"، ولكن بعد أن يتم حقن الأشخاص بمجموعة من الجينات. وأجرى العلماء هذه التجارب على مجموعة من حيوانات المعمل، حيث تم حقنهم بمجموعة معينة من الجينات تم اختيارها بعناية بعد 4 أعوام من الأبحاث، لافتين أن هذه الجينات تم حقنها بالعضو الذكرى للحيوانات، ثم تم تعريضها للضوء الأزرق، والذى ساعد على زيادة ضخ الدم إلى العضو الذكرى المنتصب دون الحاجة إلى أى إثارة جنسية. وأضاف الباحثون أن هذه التقنية العلاجية الجديدة قد تتفوق على الفياجرا، التى تعمل على إطالة الانتصاب، بدلاً من أن تحفزه كما هو الحال مع الضوء الأزرق، وهو ما قد يجعله البديل الأمثل للحبة الزرقاء، ولكن بعد إجراء مجموعة من التجارب الإكلينيكية على الإنسان، وأثبتت التجارب أن حقن الجينات بالعضو الذكرى لا يسبب أى آلام. وجاءت هذه النتائج على الموقع الإلكترونى لصحيفة "ديلى ميل" البريطانية فى الثالث والعشرين من شهر مارس الجارى.


0 التعليقات:

إرسال تعليق

أخترنا لك

تحميل فيلم ملك الرمال

الأكثر قرأة

آخر الأخبار

الأرشيف