الصفحة الرئيسية » » الإجهاد العصبى يضعف التبويض

الإجهاد العصبى يضعف التبويض

الإجهاد العصبى أحد أخطر العوامل التى تؤثر بالسلب على الصحة العامة، وعلى التبويض لدى السيدات بشكل خاص، هذا ما أكدته الدكتورة نسمة سالم أخصائية التناسلية، محذرة من إهمال علاج الإجهاد العصبى للسيدة الراغبة فى سلامة تبويضها. أسباب الإصابة بالإجهاد العصبى وأوضحت نسمة أن الإجهاد العصبى الذى تتعرض له المرأة إما للإجهاد الزائد فى العمل وضغوط الحياة العملية، خاصة إذا كانت تتحمل مسئوليات كبيرة فى عملها، إضافة لأعباء المنزل والضغوط الحياتية والمادية المعروفة، أو بأسباب مرضية نفسية، كالإصابة باضطرابات نفسية وعصبية، ومشكلات فى التأقلم مع الضغوط والحمل النفسى، كل هذه العوامل تؤثر بالسلب على التبويض لديها. ضعف التبويض وأشكاله وعن التبويض، وحسبما توضح أخصائية التناسلية، فضعف التبويض يحدث بإنتاج المرأة لبويضات صغيرة وأقل من الحجم المطلوب والصالح للإخصاب - كأقل من 14 ملم على سبيل المثال - وهو ما ينبئ عن ضعف ملحوظ فى التبويض، والذى قد ينتج عنه فى حالات الإجهاد العصبى الشديد إلى اضطراب فى الدورة الشهرية، سواء فى موعدها، أو فى كمية الدم المفقود، أو فى انتظامها.


0 التعليقات:

إرسال تعليق

أخترنا لك

تحميل فيلم ملك الرمال

الأكثر قرأة

آخر الأخبار

الأرشيف