الصفحة الرئيسية » » أهمية استخدام الخل فى جراحات الركبة

أهمية استخدام الخل فى جراحات الركبة

كشف صحيفة "ديلى ميل" البريطانية مؤخرًا عن تقنية علاجية جديدة ابتكرتها مجموعة من الجراحين بمستشفى ويلز وسباير كارديف البريطانية، وذكرت أن هناك إمكانية لاستخدام الخل "حمض الأسيتك" بفاعلية خلال عمليات استبدال مفصل الركبة، وتطهيرها من البكتيريا التى قد تصيبها خلال الجراحة، وبالتالى تقل فرص إجراء عملية جراحية جديدة، وذكر التقرير أن المضادات الحيوية أحيانًا قد لا تستطيع علاج العدوى الميكروبية التى تصيب مفصل الركبة بعد استبداله، وهو ما يعد أمرًا خطيرًا للغاية. ومن جانبه أوضح الدكتور خالد عمارة، أستاذ جراحة العظام بكلية الطب جامعة عين شمس، أن التهابات وتلوث العظام بالبكتيريا من المشاكل والمعضلات التى يسعى الطب للتعامل معها، لافتًا أنه فى أكبر مراكز جراحة العظام حول العالم قد تصل نسبة هذه المضاعفات إلى 12% وهناك العديد من العوامل المساعدة التى قد ترفع نسبة حدوث تلوث بالعظام مثل نقص المناعة أو الكسور المضاعفة أو سوء التغذية أو زيادة الوزن أو التدخين أو أمراض الكبد والسكر. وتابع عمارة أن استعمال المضادات الحيوية أثبت فاعلية خلال السنوات الماضية، لكن مؤخرًا ظهرت أنواع كثيرة مقاومة للمضادات الحيوية، ولا تستجيب للعلاج، ما جعل البحث عن وسائل أخرى لمحاربة التلوث والبكتيريا أمرًا حيويًا. ومن الطرق القديمة التى استعملها القدماء للقضاء على الميكروبات "السوائل المركزة مثل العسل الأبيض أو الخل، حيث أنها تمتص السوائل من خلايا البكتيريا ما يقضى عليها". وأضاف "قد ظهر بحث جديد مؤخرًا فى إنجلترا عن استعمال الخل أثناء الجراحة لتطهير أماكن التلوث فى حالات تلوث المفاصل الصناعية، وأثبت البحث أن استعمال الخل أثناء الجراحة لا يتسبب فى أى مخاطر، كما أنه نجح فى القضاء على الميكروبات فى المفصل الملوث مثل مفصل الركبة الصناعى".


0 التعليقات:

إرسال تعليق

أخترنا لك

تحميل فيلم ملك الرمال

الأكثر قرأة

آخر الأخبار

الأرشيف