الصفحة الرئيسية » » فرط الحركة عند الأطفال

فرط الحركة عند الأطفال

النشاط وكثرة الحركة من أهم ما يميز الأطفال فى مرحلة الطفولة، ومع زيادة الوعى فى المجتمع، أدرك البعض ان حركة أطفالهم المفرطة ربما تتجاوز كونها (شقاوة)، لما هو أخطر كالأمراض السلوكية، وأهمها مرض فرط الحركة عند الأطفال. تعريف مرض فرط الحركة الدكتور طلعت حسن سالم أستاذ طب وسلوك الأطفال، يوضح أن فرط الحركة مرض سلوكى، يؤثر على تطور الطفل العقلى وتحصيله الدراسى. لذا فغالبا لا يتم اكتشاف هذا المرض إلا بعد التحاق الطفل بالمدرسة أو الحضانة، وملاحظة أن الحركة الزائدة لديه تؤثر على تركيزه وتحصيله. ضعف التركيز أهم علامات فرط الحركة أما عن تشخيص مرض فرط الحركة عند الأطفال، فيوضح سالم أن تشتت الانتباه وعدم القدرة على التركيز أو الانصياع للأوامر الموجه له، من أهم العلامات الفارقة فى تشخيص مرض فرط الحركة لدى الأطفال. فالطفل النشيط لا يؤثر نشاطه على مستواه الدراسى وتطوره العقلى كما يسهل لفت انتباهه وفضوله لاكتساب معلومات ومهارات جديدة. أما فى حالة كان نشاط الطفل الزائد يمثل عائقا له ولا يمكن لفت انتباهه بسهولة، مع وجود تأخر ملحوظ فى تحصيله الدراسى وتركيزه، هنا يمكن القول إن الطفل يعانى من فرط الحركة مع العلم أنه فى بعض الأحيان يتميز هذا الطفل بكونه عدوانيا ومدمرا ويرغب بتهشيم الأشياء بلا هدف أى أنه لا يدمر بغرض اكتشاف الأشياء كما يفعل بعض الأطفال.


0 التعليقات:

إرسال تعليق

أخترنا لك

تحميل فيلم ملك الرمال

الأكثر قرأة

آخر الأخبار

الأرشيف